ملتقى قطرات العلم النسائي
 
 



بحث عن:


العودة   ملتقى قطرات العلم النسائي > ::الملتقى العام:: > ملتقى عام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-22-2017, 11:45 PM
الصورة الرمزية أم أبي التراب
أم أبي التراب أم أبي التراب غير متواجد حالياً
مدير
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 2,476
Haedphone هل المؤمن يمرض نفسيًّا

س* هل المؤمن يمرض نفسيًّا ، وما هو المرض النفسي في الشرع ، وكيفية علاجه مثل القلق ،وهل النفس اللوامة تسبب القلق علمًا بأن الأطباء يعالجون هذه الأمراض بالأدوية العصرية على طريقة أمريكا وأوروبا ؟ .

فأجاب فضيلته :

لا شك أن الإنسان يصاب بالأمراض النفسية : بالهم للمستقبل والحزن على الماضي ، وتفعل الأمراض النفسية بالبدن أكثر مما تفعله الحسية البدنية ، ودواء هذه الأمراض بالأمور الشرعية - أي : بالرقى الشرعية – أنجح من علاجها بالأدوية الحسية كما هو معروف .

ومن أدويتها : الحديث الصحيح عن ابن مسعود رضي الله عنه : " أنه ما من مؤمن يصيبه همٌّ أو غمٌّ أو حزن فيقول : اللهم إني عبدُك ابن عبدك ابن أمَتك ، ناصيتي بيدك ، ماضٍ فيَّ حكمك عدل فيَّ قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحدًا من خلقك أو أنزلته في كتابك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي ، ونور صدري ، وجلاء حزني ، وذهاب همي وغمي : إلا فرَّج الله عنه " ، فهذا من الأدوية الشرعية .

وكذلك من الأدوية الشرعية أن يقول الإنسان " لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين " .

ومن أراد مزيدًا من ذلك : فليرجع إلى ما كتبه العلماء في باب الأذكار كـ " الوابل الصيِّب " لابن القيم ، و " الكلِم الطيب " لشيخ الإسلام ابن تيمية ، و " الأذكار " للنووي ، و " زاد المعاد " لابن القيم .

لكن لمَّا ضَعُف الإيمان : ضعف قبول النفس للأدوية الشرعية ، وصار الناس الآن يعتمدون على الأدوية الحسية أكثر من اعتمادهم على الأدوية الشرعية ،و لما كان الإيمان قويًّا : كانت الأدوية الشرعية مؤثرة تمامًا ، بل إن تأثيرها أسرع من الأدوية الحسية ، ولا تخفى علينا جميعًا قصة الرجل الذي بعثه النبي صلى الله عليه وسلم في سريَّة فنـزلوا على قوم من العرب ، ولكن هؤلاء القوم الذين منعوا ضيافتهم ، فشاء الله – عز وجل – أن لُدغ سيد القوم لدغته حية ، فقال بعضهم لبعض : اذهبوا إلى هؤلاء القوم الذين نزلوا لعلكم تجدون عندهم راقيًا ، فقال الصحابة لهم : لا نرقى على سيدكم إلا إذا أعطيتمونا كذا وكذا من الغنم ، فقالوا : لا بأس ، فذهب أحد القوم من السرية يقرأ على هذا الذي اللديغ ، فقرأ سورة الفاتحة فقط ، فقام هذا اللديغ كأنما نُشط عن عِقال .
أي كأن بعير فُك عقالُه فقام بسرعة.
هكذا أثَّرت قراءة الفاتحة على هذا اللديغ لأنها صدرت من قلب مملوءٍ إيمانًا ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن رجعوا إليه : " وما يدريك أنها رقية ؟ " .

لكن في زماننا هذا ضَعُفَ الدين و
ضَعُفَ الإيمان ، وصار الناس يعتمدون على الأمور الحسية الظاهرة ، وابتلوا بها في الواقع .

ولكن ظهر في مقابل هؤلاء قومٌ أهل شعوذة ولعب بعقول الناس ومقدراتهم وأقوالهم يزعمون أنهم قُرّاء بررة ، ولكنهم أَكَلَةُ مالٍ بالباطلِ ليسوا قراءً بررة بل هم أُناسٌ يبتزونَ أموالَ الناسِ بالباطل ويضحكون على عقول الناس ،فالناسُ بين طرفي نقيض : منهم من تطرف ولم ير للقراءة أثرًا إطلاقًا ، ومنهم من تطرف ولعب بعقول الناس بالقراءات الكاذبة الخادعة ، ومنهم الوسط .

لفضيلة الشيخ : ابن عثيمين _ رحمه الله رحمة واسعة _

الإسلام سؤال وجواب
لسماع المادة هنا.
*من أعظم أسباب حصول المشاكل والحالات النفسية المرضية : الذنوب والمعاصي والبعد عن الله ، فيكون العلاج هو التوبة ، والرجوع إلى الله ، والإكثار من العمل الصالح ، كالصلاة وقراءة القرآن وذكر الله تعالى .
يقول الشيخ ناصر العقل حفظه الله :
" الرقية المشروعة علاج بإذن الله عز وجل من أمراض القلوب وأمراض الأبدان ، أمراض القلوب سواء كانت نفسية أو غيرها ، كضيق الصدر والقلق والخوف والاضطراب وقسوة القلوب ، وغير ذلك مما يعتري البشر ، خاصة إذا كثرت أسباب قسوة القلوب ، وأكثر ما يحتاج الناس في الرقية اليوم ، وفي عصرنا وفي وقتنا هذا ، في علاج أمراض القلوب = الأمراض النفسية ، وهي داخلة ضمن أمراض القلوب .
أما أمراض الأبدان ، الأمراض العضوية ، فلا شك أن القرآن والأدعية المشروعة سبب بإذن الله عز وجل من أسباب العلاج لكثير من الأمراض العضوية ، بل عامة الأمراض التي يتناولها الطب ويعالجها أيضًا ممكن علاجها بالقرآن...". هنا .



التعديل الأخير تم بواسطة أم أبي التراب ; 04-23-2017 الساعة 04:01 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-01-2017, 11:09 PM
زينب زينب غير متواجد حالياً
عضوة جديدة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 29
Mice2

جزاك الله خيرًا

ونسأل الله العافية

التعديل الأخير تم بواسطة زينب ; 07-01-2017 الساعة 11:10 PM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-03-2017, 02:04 AM
الصورة الرمزية أم سليمان
أم سليمان أم سليمان غير متواجد حالياً
مشرفة ملتقى البراعم والأسرة المسلمة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 456
افتراضي

جزاك الله خيرًا معلمتنا الغالية
أسأل الله لنا ولكم ولجميع المسلمين السلامة والعافية
__________________

التعديل الأخير تم بواسطة أم سليمان ; 07-03-2017 الساعة 02:04 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

الساعة الآن 03:28 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
Powered & Developed By Advanced Technology