ملتقى قطرات العلم النسائي
 
 

الـــمـــصـــحـــــف الـــجـــامـــع
مـــصـــحـــــف آيـــــات
موقع الدرر السنية للبحث عن تحقيق حديث

العودة   ملتقى قطرات العلم النسائي > ::الملتقى العام:: > ملتقى الحديث وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #81  
قديم 11-27-2018, 10:55 PM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(79) بعض ملامح غزوة بني قينقاع

1⃣ الرسول صلى الله عليه وسلم لم يستطع أن يقف هذه الوقفة الجادة القوية مع اليهود إلا بعد أن اطمأن على قوة الجيش والاقتصاد والدولة الإسلامية، بحيث إن السوق الإسلامي أصبح قوياً وموجوداً وله حضور في المدينة المنورة، وتعلمون أن كل التجارة كانت في سوق بني قينقاع

2⃣ أن الرسول عليه الصلاة والسلام لم ير التساهل مطلقاً مع اليهود بعد هذا الموقف الذي فعلوه مع المرأة المسلمة ومع الرجل المسلم الذي قتل؛ لأن فعلهم كان مخالفة صريحة للمعاهدة التي بينه وبينهم، ولو سكت صلى الله عليه وسلم على مخالفة اليهود للمعاهدة مرة ثانية وثالثة وأكثر من ذلك -لزاد اليهود من تطاولهم، وبالتالي يبدءون الدخول في مرحلة ثانية من الاستهزاء بالدولة الإسلامية وبكرامتها، وعندما يكون هناك تساهل بالأمر الجديد سيعملون أشياء أخرى أكثر وأكثر، وحدود اليهود ليست لها نهاية.

3⃣ قوة العلاقة بين اليهود وبين المنافقين من المسلمين، المنافقون أسماؤهم إسلامية وصفاتهم إسلامية وشكلهم إسلامي، لكن يتعاملون مع اليهود بمنتهى الحمية والقوة؛ لأنهم يبطنون الكفر ويظهرون الإسلام،

🌱واستغل اليهود هذه العلاقة في أيام الرسول صلى عليه الصلاة والسلام، واستغلوها بعد وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام وإلى زماننا الآن وإلى يوم القيامة، فالعلاقة وطيدة وأكيدة بين اليهود والمنافقين، وقد ذكر الله عز وجل ذلك في كتابه بتعبير غريب وواضح جداً، قال سبحانه وتعالى: ( أَلَمْ تَر إِلَى الَّذِينَ نَافَقُوا يَقُولُونَ لِإِخْوَانِهِمُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَئِنْ أُخْرِجْتُمْج لَنَخْرُجَنَّ مَعَكُمْ ) [الحشر:11].. إلى آخر الآيات، فجعل الله عز وجل المنافقين إخواناً للذين كفروا من أهل الكتاب، فهذا الأمر واضح جداً في كتاب رب العالمين سبحانه وتعالى، وواضح من خطوات السيرة النبوية كما ترون.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #82  
قديم 11-28-2018, 11:23 PM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(80) المقدمات الإعدادية لفريق الباطل في غزوة أحد

🌱كان موقف قريش سيئاً :
🔸فهي تعاني من أزمة اقتصادية ، وذلك بقطع طرق التجارة عن الشام

🔸وأزمة سياسية ضخمة، وذلك بإهانة كرامتها وضياع هيبتها بعد الهزيمة ،

🔸وأزمة اجتماعية، وذلك بقتل سبعين من أشرافها، وكل واحد من عائلاتهم يريد أن يأخذ الثأر ،

🔸وأزمة دينية ، والإسلام ينتشر في المدينة وما حولها،

فيا ترى ماذا سيفعلون

📌المقدمات الإعدادية لفريق الباطل :

🌱أوقف الكفارالتصرف في قافلة أبي سفيان التي نجت من بدر؛ لتجهيز جيش ليحارب المسلمين، هذه القافلة كانت تقدر قيمتها بخمسين ألف دينار ذهبي ، وبدأت قريش تجهز الجيش من داخل مكة، والقبائل المحيطة المساعدة والمعاونة لها، وكونت بالفعل جيشاً كبيراً قوامه (3000) مقاتل، وأخرجت كل زعماء مكة على رأس الجيش ، وعلى رأس كل هؤلاء أبو سفيان ، ويساعده صفوان بن أمية ، وعكرمة بن أبي جهل وخالد بن الوليد.

🌱أما قوة السلاح فجهزوا (3000) بعير و(200) فرس، و(700) درع، وخرج مع الجيش (15) امرأة من نساء قريش، تتقدمهم سيدة مكة الأولى في ذلك الوقت هند بنت عتبة زوجة أبي سفيان.

🌱وفوق كل هذا حرب إعلامية ضخمة في الجزيرة العربية بكاملها تحفز الناس على حرب المسلمين، وقاد هذه الحملة أبو عزة الجمحي ، الأسير الذي أسره صلى الله عليه وسلم في غزوة بدر وأطلقه مناً بغير فداء، وأخذ عليه عهداً ألا يشارك ولا يحفز المشركين على حرب المسلمين.

💥إذاً: هذا هو إعداد جيش مكة، ومع أن هذا الإعداد إعداد كبير جداً، إلا أن هذه الموقعة أسهل على المسلمين من موقعة بدر للأسباب التالية:

1⃣ فقدت قريش معظم قادتها

2⃣ المسلمون يعلمون بأمر الحرب ويستعدون لها

3⃣ الحرب ستكون في المدينة أو بجانب المدينة المنورة، وهو مشوار طويل في الصحراء ، فقد تكون هناك مشقة على الجيش

4⃣ الحالة المعنوية؛ فمعنويات المسلمين مرتفعة، بينما معنويات الكفار في الحضيض، فقد كانوا مغلوبين في بدر، ومروا بأكثر من أزمة خلال السنة الماضية، وآخر الأزمات كانت أزمة سرية زيد بن حارثة ، ففي هذه السرية أخذت القافلة من صفوان بن أمية ، وكان فيها بضاعة تقدر بمائة ألف دينار، فكانت ضربة قاسية جداً لقريش، خاصة أن القافلة كانت تسير على مسافة بعيدة جداً من المدينة المنورة، مما يثبت لنا الكفاءة العسكرية والمخابراتية للقوة الإسلامية في المدينة المنورة،

💡 مع أن عدد الجيش الإسلامي أقل من عدد الجيش المكي، لكن عوامل نصره كانت كثيرة.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #83  
قديم 11-30-2018, 12:47 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(81) المقدمات الإعدادية لفريق الحق في غزوة أحد

🌱علم الرسول صلى الله عليه وسلم أن جيش مكة يستعد للخروج، فاجمع الصحابة للشورى،

💡ولو راجعنا صفات الجيش المنتصر لوجدنا أن كل الصفات العشر تتكرر ثانياً في الجيش الذي خرج من المدينة إلى أحد، لكن سيحصل اختلاف في نقطة أو نقطتين، لكن إلى الآن الجيش الإسلامي يسير تماماً كما كان جيش بدر يسير.

🌱فمن العوامل التي تحققت في الجيش المسلم:

💥أولاً: الشورى.
جمعهم الرسول صلى الله عليه وسلم ليتشاوروا جميعاً، فأول شيء قرروه قبل التفكير في أي طريقة للقتال أن يؤمنوا المدينة المنورة، فقاموا بتشكيل فرقة لحماية الرسول صلى الله عليه وسلم؛ لأن الرسول عليه الصلاة والسلام مستهدف، وقد يحصل أي جريمة لاغتياله صلى الله عليه وسلم، وهذا سيؤثر على المدينة المنورة، وكان على رأس هذه الفرقة كبار الأوس والخزرج: سعد بن معاذ وسعد بن عبادة وأسيد بن حضير ، وبدأت تحوط بيت الرسول صلى الله عليه وسلم والمسجد النبوي، وتسير معه في كل مكان.

💥ثانياً: وضعوا فرقاً لحماية مداخل المدينة المنورة، حتى لا يباغت المسلمون ليلاً أو نهاراً.

💥ثالثاًً: وضعوا دوريات مراقبة حول المدينة المنورة لاستطلاع مكان الجيش المشرك وخطواته وتحركاته.

💥رابعاً: جميع المسلمين في المدينة المنورة من الأوس والخزرج والمهاجرين كانوا لا يتحركون إلا بالسلاح حتى في أثناء الصلاة، فقد كان السلاح ملازماً لهم باستمرار، وهذا يوضح لنا صفة مهمة جداً من صفات الجيش المنتصر،

👈وهي صفة الإعداد الجيد:

🔸مخابرات قوية أتت بالأخبار،
🔸حصار،
🔸حماية قوية للرسول عليه الصلاة والسلام،
🔸وحماية قوية للمدينة،
🔸واستعداد كامل للقتال.

🌱ثم فكروا في الموقف الذي يقومون به: هل يخرجون خارج المدينة أو يمكثون بداخلها؟ أين يحاربون؟ يختارون أرض القتال هم أم يختارها العدو؟

🌱وقبل أن يختاروا القرار قص عليهم الرسول عليه الصلاة والسلام رؤيا. قال لهم:
🌴(إني قد رأيت والله خيراً، ثم قال: رأيت بقراً تذبح، ورأيت في ذباب سيفي ثلماً -خدشاً أو كسراً- ثم قال: ورأيت أني أدخلت يدي في درع حصينة).

🌱إذاً: رأى الرسول عليه الصلاة والسلام ثلاثة أشياء.

💥أولاً: رأى أن بقراً تذبح، وأول ذلك صلى الله عليه وسلم بأن نفراً من أصحابه يقتلون،

💥وأول الخدش أو الكسر الذي في سيفه بأن رجلاً من أهل بيته يقتل،

💥وأول إدخال يده في درع حصينة بالمدينة المنورة، أي: أنه يقاتل في المدينة المنورة،

🌱لكنه ذكر هذه الرؤيا ليس على أنها قرار يملى على المسلمين، ولكن في صورة رأي يستأنس به؛ لأنه لو كان وحياً ما جاز له أن يستشير الصحابة في هذا الأمر، لكنه يرى أن الأمر متروك للشورى ورأي المسلمين،

⬅ فكان رأيه صلى الله عليه وسلم أن يقاتل في المدينة، بل صرح بعد ذلك بهذا الرأي وقال: (يقاتل المسلمون على أفواه الأزقة والنساء من فوق البيت)

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #84  
قديم 12-01-2018, 09:44 PM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


🕌 دروس من السيرة 🕌

📌(82) المقدمات الإعدادية لفريق الحق في غزوة أحد (2)

🌱عرفنا ان رأيه صلى الله عليه وسلم أن يقاتل في المدينة، بل صرح بعد ذلك بهذا الرأي وقال: (يقاتل المسلمون على أفواه الأزقة والنساء من فوق البيت)،
فبماذا أشار الصحابة ❓

🌱معظم المسلمين كان لهم رأي آخر، خاصة الذين لم يشتركوا في موقعة بدر، كانوا يودون الخروج إلى قتال المشركين خارج المدينة المنورة
وكان من أشد المتحمسين للخروج حمزة بن عبد المطلب رضي الله عنه وأرضاه، حتى إنه قال كلمة عجيبة للرسول عليه الصلاة والسلام، قال: والذي أنزل عليك الكتاب لا أطعم طعاماً حتى أجالدهم بسيفي خارج المدينة، فانظروا إلى هذه العزيمة، وانظروا إلى القناعة برأي الخروج.

🌱كان معظم الصحابة على هذا الرأي، ولم يكن على رأي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا القليل، وكان من هؤلاء: عبد الله بن أبي ابن سلول ، وكما تعلمون أن عبد الله هو زعيم المنافقون، ولم يكن موافقاً على رأي الرسول صلى الله عليه وسلم ومقتنعاً به، وإنما ليسهل عليه الفرار إلى داخل المدينة المنورة

🌱نزل الرسول عليه الصلاة والسلام على رأي الشورى حتى وإن كان مخالفاً لرأيه، لكنه عندما رأى أن ذلك ليس وحياً من رب العالمين سبحانه وتعالى نزل عن رأيه لصالح رأي الأغلبية، وقرر الخروج من المدينة المنورة لقتال المشركين.

🌱صلى الرسول عليه الصلاة والسلام بالصحابة يوم الجمعة، ووعظهم وأمرهم بالجد والاجتهاد، وبشرهم بالنصر إن هم صبروا وإن هم ساروا على نهج الله عز وجل وعلى أمر نبيه صلى الله عليه وسلم، وبالفعل فرح الناس بالخروج وتجهزوا بنشاط

🌱ولبس صلى الله عليه وسلم العدة الكاملة، لبس درعين وأخذ سيفه وخرج من بيته

🌱وقبل أن يخرج من بيته اجتمع الأنصار رضي الله عنهم وأرضاهم مع المهاجرين، وقال لهم سعد بن معاذ وأسيد بن حضير : استكرهتم رسول الله صلى الله عليه وسلم على الخروج فردوا الأمر إليه، فأحس الصحابة أنهم برأيهم هذا قد خالفوا رأي رسول الله صلى الله عليه وسلم،

💥فاستحيا الصحابة أن يخالفوا الرسول عليه الصلاة والسلام وخافوا من ذلك
فقالوا: نرد الأمر إليه مرة ثانية،

💥فلما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم وعليه عدة الحرب، قالوا له: يا رسول الله! ما كان لنا أن نخالفك فاصنع ما شئت إن أحببت أن تمكث بالمدينة فافعل.

🌱لكن الرسول عليه الصلاة والسلام قد اتخذ القرار وأعد العدة واتفق الصحابة على القتال، فقال لهم: (ما ينبغي لنبي إذا لبس لأمته -لباس الحرب- أن يضعها حتى يحكم الله بينه وبين عدوه).

💡ونستفيد من هذا فائدة عظيمة جداً وهي الحسم وعدم التردد،

👈وهذه كما تذكرون صفة مهمة من صفات الجيش المنتصر،

💡وقلنا: إن من صفات الجيش المنتصر التحفيز بالجنة، فقد حفز الرسول عليه الصلاة والسلام المسلمين بالجنة في خطبة الجمعة، وفي خروجه لصلاة العصر، وعندما سمع الناس نداء الجهاد في سبيل الله خرجوا من كل مكان .

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷

التعديل الأخير تم بواسطة أم حذيفة ; 12-01-2018 الساعة 09:48 PM
رد مع اقتباس
  #85  
قديم 12-03-2018, 02:24 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي

🕌 دروس من السيرة 🕌

📌(83) المقدمات الإعدادية لفريق الحق في غزوة أحد (3)

🌱بدأ الرسول عليه الصلاة والسلام يجهز جيشه ، فجهز (1000) مقاتل من المدينة المنورة،
🔸وجعل على كتيبة المهاجرين مصعب بن عمير رضي الله عنه وأرضاه،
🔸وعلى كتيبة الأوس أسيد بن حضير رضي الله عنه، فهو الذي كان يريد الخروج بعد أن رجع الرسول عليه الصلاة والسلام من غزوة بدر ولم يشترك فيها أسيد ، وقال: (يا رسول الله! لو كنت أعلم أنك تلقى قتالاً لخرجت معك، فقال له صلى الله عليه وسلم: صدقت)، فها هو اليوم جاء ليخرج ويحقق مراده في الجهاد في سبيل الله، وجعله الرسول عليه الصلاة والسلام على رأس كتيبة الأوس،
🔸وجعل على رأس كتيبة الخزرج الحباب بن المنذر الذي أثبت كفاءته في موقعة بدر.

🌱وجهز رسول الله صلى الله عليه وسلم مائة درع، ولم يكن مع المسلمين في هذه الموقعة خيول، فلم يكن يملك أحدهم الخيول إلا القليل جداً.

💡إن إعداد الرسول عليه الصلاة والسلام للجيش الإسلامي في غزوة أحد كان بقدر المستطاع، فقد أعد لهم القوة التي يستطيع صلى الله عليه وسلم، بدايةً من المخابرات السليمة وحماية المدينة المنورة، وتجهيز العدة، وإعداد الأفراد وإعداد السلاح، وهكذا خرج صلى الله عليه وسلم بهذا الإعداد الجيد.

🌱كذلك الرسول صلى الله عليه وسلم قيادة الكتائب التي خرجت في هذه الموقعة إلى عمالقة العسكريين الإسلاميين، مثل مصعب بن عمير وأسيد بن حضير وحباب بن المنذر وغيرهم من قادة الصحابة، ورد صلى الله عليه وسلم الأطفال الذين لا يستطيعون القتال في غزوة أحد، رد عبد الله بن عمر وقد كان رده أيضاً في غزوة بدر، ورد زيد بن أرقم ورد زيد بن ثابت ، ورد أبا سعيد الخدري ورد أسامة بن زيد رضي الله عنهم أجمعين؛ لأنهم كانوا جميعاً صغيري السن.

💡ومن هذا يتبين لنا صفة من صفات الجيش المنتصر،⬅️ هو توسيد الأمر إلى أهله

💡كذلك ملمح آخر مهم من ملامح الجيش المنتصر رأيناه في غزوة أحد،
⬅️وهو الاعتماد على الشباب، فجيش أحد هو جيش بدر بالإضافة إلى آخرين.
فقد أجاز الرسول عليه الصلاة والسلام رافع بن خديج رضي الله عنه وأرضاه لقدرته على الرماية، وهو ما زال طفلاً صغيراً لا يتجاوز عمره (13) أو (14) سنة، ولم يجز سمرة بن جندب رضي الله عنه؛ لأنه كان صغيراً في السن، وليست له القدرة على الرماية حسب رؤيته صلى الله عليه وسلم، فأجاز الأول ورفض الثاني، فجاء إليه سمرة وقال: يا رسول! أنا أقوى من رافع أنا أصرعه، بمعنى: أنني عندما أصارعه أغلبه، فأمرهما الرسول صلى الله عليه وسلم أن يتصارعا أمامه؛ ليختبر القدرات العسكرية والقتالية عندهما، فتصارعا فغلب سمرة رافعاً ، فأجازه الرسول صلى الله عليه وسلم.

💥إذاً: تحقق في جيش أحد :
🔹الإيمان بالله عز وجل، والإيمان برسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، والإيمان باليوم الآخر،
🔹والتحفيز على الجنة
🔹حب الموت في سبيل الله،
🔹والحسم وعدم التردد،
🔹والإعداد الجيد،
🔹وتوسيد الأمر إلى أهله،
🔹وقيمة الشباب والشورى والأخوة،

👈كل شيء تقريباً في بدر كان موجوداً في أحد، وإذا كان الجيش بهذه الهيئة فإنه سينتصر بإذن الله، والرسول صلى الله عليه وسلم أخبرهم أنهم لو مكثوا على هذا المنهج سوف ينتصرون، وهذه بشرى من رب العالمين سبحانه وتعالى لكل من أخذ بهذه المبادئ.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #86  
قديم 12-04-2018, 12:40 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(84) خروج النبي بجيشه إلى أحد ودور ابن سلول في التثبيط والحط من عزائم المسلمين

🌱خرج الجيش الإسلامي وأخذ الطريق في اتجاه أحد؛ لأنه علم أن الجيش المشرك عسكر عنده،
💡وحاول الرسول صلى الله عليه وسلم بقدر المستطاع أثناء السير أن يسير من وسط المزارع التي حول المدينة المنورة؛ حتى لا يكتشف من قبل الجيش المشرك

🌱ووصل بالفعل إلى منطقة أحد، ومن بعد رأى الجيش المشرك، وعندما أصبحوا على مسافة قريبة من أرض المعركة حدث تمرد هائل في الجيش المسلم، فقد خرج عبد الله بن أبي ابن سلول المنافق، وقال: إنني لا أوافق على القتال في أرض أحد، إنني أرى أنه لن يحصل قتال، فسأعود إلى المدينة المنورة وليس بمفردي، وسآخذ معي كل من أتيت بهم

🌱وكان تعداد الذين أتى بهم (300) مائة شخص، أي: 30% من الجيش! ومعلوم أن جيش الكفار (3000) يعني: جيش المسلمين أقل من جيش الكفار بكثير، ومع هذا كله ينسحب (300) شخص من أرض المعركة.

🌱وقف عبد الله بن حرام رضي الله عنه وأرضاه أمام المنافقين وهم ينسحبون من أرض المعركة يقول لهم: تعالوا قاتلوا في سبيل الله أو ادفعوا،
فقالوا: لا نعلم أن هناك قتالاً،
فحاول معهم مرة أخرى وأخرى، لكنهم رفضوا،
فقال لهم: أبعدكم الله أعداء الله! فسيغني الله عنكم نبيه،

💥قد يظن الإنسان أن هذه خسارة كبيرة جداً للجيش الإسلامي، لكن بالعكس.
🌴قال الله عز وجل يصف حال المنافقين: ( لَوْ خَرَجُوا فِيكُمْ مَا زَادُوكُمْ إِلَّا خَبَالًا وَلَأَوْضَعُوا خِلالَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ ) [التوبة:47]،

💥فوجود المنافقين في داخل الصف المسلم خطر كبير جداً،
🔸فإنه من الممكن جداً أن يكونوا عيناً على المسلمين،
🔸أو قد يدلون بآراء فاسدة في الجيش المسلم،
🔸بل قد يثيرون بعض الشبهات في داخل الجيش المسلم تجعل بعض المؤمنين الصادقين يترددون في أمر القتال،
⬅ وهذا عين ما حدث في غزوة أحد،

💥فإن الكلمات التي قالها عبد الله بن أبي قبيل الدخول في أرض المعركة بقليل أثرت في طائفتين من المسلمين الصادقين المؤمنين: بني حارثة من الأوس، وبني سلمة من الخزرج،

💥 قالوا: الأولى أن نعود ونقاتل في المدينة، فإن جيشنا قليل وجيشهم كثير، وفكروا جدياً في الرجوع، لولا أن الله عز وجل ثبتهم بصدق إيمانهم، فقد وقف الرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة، وأقنعوهم بالبقاء في أرض المعركة في أحد؛ حتى يكملوا اللقاء.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #87  
قديم 12-06-2018, 02:12 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(85) وصول النبي وجيشه إلى أحد وتوجيهاته لأفراد الجيش

🌱دخل الرسول عليه الصلاة والسلام أرض أحد، وبدأ ينظر إلى الأرض بنظرة عسكرية ثاقبة، وبدأ يحط معسكره في المكان المناسب

🌱واختار مكاناً في منتهى العبقرية؛ اختار مكاناً يكون عن ظهره وعن يمينه جبل أحد، فتكون له حماية طبيعية من جبل أحد، وفي نفس الوقت كان جيش مكة في مكان منخفض نسبياً وهو في مكان مرتفع، وهذا يعطيه قدرة أكبر على القتال

🌱واكتشف صلى الله عليه وسلم في أرض القتال أن بجانبه جبل صغير عرف بعد ذلك في التاريخ بجبل الرماة، وهذا الجبل كان على شمال الجيش الإسلامي، ويعتبر ثغرة ضد مصلحة الجيش المسلم؛ لأنه لو استطاع الجيش الكافر أن يلف حول هذا الجبل لدخل على المسلمين من ورائهم، وسيكون الجيش الإسلامي محصوراً بين المشركين من الأمام ومن الخلف

💡ولكي يأمن الرسول عليه الصلاة والسلام هذه النقطة الحساسة في أرض القتال، انتخب من أصحابه خمسين رامياً ماهراً وضعهم على جبل الرماة، وأمرهم أن يصدوا عنهم هجمات الفرسان المشركين

🌱هؤلاء الخمسون كان على رأسهم الصحابي الجليل عبد الله بن جبير الأوسي البدري رضي الله عنه وأرضاه، كان من أعظم الصحابة وأمهر الرماة فيهم، وذكر الرسول عليه الصلاة والسلام بعض الأوامر والنصائح له وللفرقة التي معه.

🌱قال الرسول عليه الصلاة والسلام لهم الأمر بطريقة فريدة، طريقة تجعل فهم هذا الأمر بصورة خاطئة يعتبر أمراً مستحيلاً:

🍃التوجيه الأول: خاطب الرسول صلى الله عليه وسلم القائد عبد الله بن جبير أمام الرماة جميعاً.
قال له: (انضح عنا الخيل بالنبل)،

💡هذه الجملة لوحدها تكفي المهمة في منتهى الوضوح،
⬅أي: مهمتك ومهمة الرماة أن تمنعوا خيول المشركين من الالتفاف حول الجيش الإسلامي

💥وليس المنع عن طريق القتال، ولكن عن طريق الرمي من أعلى الجبل، والنضح يعني: الرمي؛ لأن خيل المشركين لن تقابل بخيل من المسلمين،
💡فالمسلمون ليس لهم خيول في موقعة أحد، ولن يستطيع الرماة بسيوفهم أن يقاتلوا هؤلاء المشركين الفرسان، فلابد أن يكون الصد عن طريق الرماية.

🍃التوجيه الثاني: (لا يأتون من خلفنا)

🍃التوجيه الثالث: (إن كانت لنا أو علينا فاثبت مكانك)، وكأن الرسول عليه الصلاة والسلام يرى تماماً كل الذي سيحصل بعد ذلك في أحد، وينبه الصحابة مرة ومرتين وثلاثاً وما زال في التنبيه: (إن كانت لنا -لو كسبنا- أو علينا -لو خسرنا- لا تتركوا الجبل).

🍃الأمر الرابع: (لا نؤتين من قبلك)، يحرك فيه المشاعر، لا يخسر كل هؤلاء المسلمين الحرب بسبب مجموعة الخمسين هذه، وكل هذا الكلام للقائد عبد الله بن جبير وكل الرماة يسمعون هذا الكلام.

🌱ليس هذا فحسب، فالرسول عليه الصلاة والسلام ترك عبد الله بن جبير وانتقل إلى مجموعة الرماة، وبدأ يخاطبهم بنفسه، وقال لهم كلاماً في منتهى العجب، فالتوجيهات الأربعة الأولى كانت موجهة لـعبد الله بن جبير .

🍃أما التوجيه الخامس: (إن رأيتمونا تخطفنا الطير فلا تبرحوا مكانكم هذا حتى أرسل إليكم

🍃الأمر السادس: (وإن رأيتمونا هزمنا القوم ووطئناهم فلا تبرحوا حتى أرسل إليكم)

🌱ونزل صلى الله عليه وسلم مرة أخرى إلى جيشه، وبدأ يحفز الناس على الجهاد في سبيل الله، ويذكرهم بالجنة، ثم يحفزهم على التنافس في أعمال الخير وأعمال الجهاد وأعمال القتال.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰

🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #88  
قديم 12-07-2018, 01:01 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(86) التحام الجيشين في غزوة أحد

🌱بدأ القتال يوم السبت السابع من شوال سنة ثلاث للهجرة بعد حوالي سنة من غزوة بدر

🌱بدأ اللقاء في منتهى الشراسة، وأول لقاء دار كان حول راية الكفار، وكان يحملها فارس من بني عبد الدار اسمه طلحة بن أبي طلحة العبدري ، وكان من أكبر وأعظم وأشرس فرسان قريش، كانوا يلقبونه بكبش الكتيبة، فكان طلحة بن أبي طلحة أول من طلب القتال من قريش.

🌱وخرج بهيئته المرعبة وكان راكباً جملاً، فأحجم المسلمون عن مبارزته؛ لأن شكله كان مرعباً، فتقدم الزبير بن العوام رضي الله عنه وأرضاه وانطلق إليه، وقفز فوق جمل طلحة بن أبي طلحة وجذبه من فوق الجمل إلى الأرض، وبرك فوقه وقتله رضي الله عنه وأرضاه.

🌱فلما رأى الرسول عليه الصلاة والسلام الزبير بن العوام رضي الله عنه يقتل كبش الكتيبة طلحة بن أبي طلحة قال:
🌴(إن لكل نبي حواري وحواريي الزبير) رضي الله عنه وأرضاه.

🌱وتقدم عثمان بن أبي طلحة أخو طلحة بن أبي طلحة وحمل الراية وطلب القتال، فخرج له حمزة رضي الله عنه وأرضاه وقتله.

🌱ثم خرج أخوهم الثالث أبو سعد وقتله سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه.

🌱وهكذا خرج مسافع بن طلحة .

🌱ثم خرج كلاب بن طلحة .

🌱ثم الجلاس بن طلحة ، مجموعة كبيرة من بني عبد الدار، هؤلاء الستة من بيت واحد من بيت أبي طلحة .

🌱كانت مأساة بالنسبة لبني عبد الدار، ومع ذلك خرج منهم واحد اسمه أرطأة بن شرحبيل فقتله علي بن أبي طالب .

🌱ثم خرج شريح بن خالد فقتله غلام أنصاري اسمه قزمان .

🌱ثم خرج واحد اسمه عمرو بن عبد مناف فقتله قزمان أيضاً.

🌱ثم خرج ولد لـشرحبيل بن هاشم فقتله قزمان أيضاً، فقد قاتل قزمان قتالاً شديداً في يوم أحد.

⚡فهؤلاء عشرة قد قتلوا كلهم من بني عبد الدار، وكان كل واحد منهم يسلم الراية للآخر؛ لأنهم كانوا قد عاهدوا أبا سفيان ألا يتخلوا أبداً عن الراية، وصدقوا في ذلك.

🌱ثم خرج مولى لبني عبد الدار كان اسمه صواب من الحبشة قاتل قتالاً أشد من السابقين جميعاً حتى قطعت يده الأولى ثم الثانية، ثم قطع رأسه وهو يحمل الراية حتى سقط، وبسقوط هذا الغلام الحادي عشر سقطت الراية المشركة، ولم يتسلمها أحد بعد ذلك.

⚡كان اللقاء بأعلى مستوى، فالأرض كلها هجوم كاسح شامل، وكان شعار المسلمين في هذا اليوم: أمت أمت، وكانت البداية في صالح المسلمين، فقد قتلوا أحد عشر قتيلاً من غير أن يقتل واحد من المسلمين، فقد كان انتصاراً ضخماً ضعفت به معنويات الكفار،

🌱وارتفعت معنويات المسلمين إلى أعلى درجة، وبدأ المسلمون يقتلون في الكفار ويسيطرون على الموقف تماماً، وقاتل جميع المسلمين بمنتهى الضراوة والقوة.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #89  
قديم 12-09-2018, 12:53 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي


📌(88) انقلاب الموازين في آخر معركة أحد لصالح المشركين

🌱بعد هذا الانتصار العظيم للمسلمين، وبعد هذا الهروب الكبير لجيش المشركين، تخلى بعض المسلمين عن صفة واحدة من هذه الصفات العشر، فتغير الموقف تماماً

🌱ففي أثناء هروب المشركين من أرض المعركة متجهين إلى مكة ألقوا كل ما معهم من الأمتعة والممتلكات والأثقال والأحمال، ألقى المشركون الدنيا خلفهم؛ ليتخففوا، وليستطيعوا الهرب، ورأى الرماة المسلمون من فوق الجبل الدنيا التي ألقاها المشركون خلفهم، فأخذ الرماة قراراً عجيباً، أخذوا القرار بالنزول لجمع دنيا المشركين.

💥تخيل!
المخالفة الواضحة الصريحة لكلام رسول الله صلى الله عليه وسلم، النزول من أجل جمع دنيا المشركين، قالوا: الغنيمة الغنيمة! الغنيمة الغنيمة!

💡فهذه الغنيمة وهذه الدنيا وهذه الأموال أعمت أبصارهم تماماً عن تذكر ما قاله الحبيب صلى الله عليه وسلم،

🌱لكن القائد عبد الله بن جبير وقف لهم وذكرهم وقال: أنسيتم ما قال لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

💥فقالوا: الغنيمة الغنيمة! فكانت مخالفة متعمدة لكلام الرسول عليه الصلاة والسلام، ولكلام القائد المباشر عبد الله بن جبير .

🌱وهكذا نزل ثمانون في المائة من الرماة، حيث نزل أربعون من الرماة من أصل خمسين؛ ليجمعوا الغنيمة مع المسلمين، ورأى خالد بن الوليد الثغرة، وكان قائداً عسكرياً محنكاً، وأتى بفرقته بسرعة والتف من حول جبل الرماة،

🌱وحاول عبد الله بن جبير رضي الله عنه ومن تبقى معه من الرماة أن يمنعوا خالد بن الوليد من الدخول على الجيش الإسلامي من الخلف، لكنهم فشلوا، فحاول عبد الله بن جبير قتالهم إلا أن مجموعة من فرسان المشركين قتلوه ثم أبادوا بقية الرماة.

🌱والتف خالد بن الوليد من وراء الجيش الإسلامي وصاح صيحة عالية جداً سمعها المشركون الذين يفرون، أدركوا منها أن خالداً التف حول الجيش الإسلامي فعادوا للقتال من جديد،

🌱وحصر المسلمون بين خالد بن الوليد من الخلف والمشركين من الأمام، وهكذا وضع المسلمون بين فكي كماشة،

🌱وأسرعت امرأة من المشركين كان اسمها عمرة بنت علقمة ، ورفعت اللواء الساقط على الأرض، واهتاج المشركون، وتحمسوا حماساً كبيراً في الهجوم على المسلمين، وقوتهم ذكريات بدر وذكريات الهزيمة الأولى في أحد، وبدءوا يضغطون على المسلمين من الناحيتين.

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
  #90  
قديم 12-10-2018, 12:24 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,263
افتراضي

دروس من السيرة 🕌

📌(89) التفاف المشركين حول رسول الله وتسجيل الصحابة أروع البطولات في الدفاع عنه

🌱كان الرسول عليه الصلاة والسلام في آخر الجيش المسلم ينظم الصفوف، ولما التف خالد بن الوليد حول الجيش الإسلامي، كان أول فرقة من المسلمين قابلها هي الفرقة التي فيها الرسول عليه الصلاة والسلام، ولم ير خالد بن الوليد الرسول عليه الصلاة والسلام

🌱 لكن ما هي إلا دقائق وسيظهر؛ لأنه آخر الصفوف، فلابد أن يختار صلى الله عليه وسلم أحد اختيارين: إما أنه يهرب بالتسعة إلى أي مكان في أرض المعركة حتى يستطيع أن يقاوم من جديد، وإما أن ينادي الجيش حتى يجتمع من جديد، ويبدأ في محاولة لاستعادة الموقف على أرض أحد.

🌱لكن لو نادى صلى الله عليه وسلم الناس فمن المحتمل أن المشركين الذين باغتوا المسلمين من الخلف يسمعون صوته، ولو سمعوا صوته لأحاطوا به عليه الصلاة والسلام وقتلوه، ومع ذلك في شجاعة نادرة اختار الرسول عليه الصلاة والسلام الحال الثاني

🌱ونادى بأعلى صوته لاستعادة الموقف من جديد قال: (إلي عباد الله! إلي عباد الله! أنا رسول الله) وهكذا بدأ يعلي صوته؛ ليسمع المسلمون.

🌱صار المسلمون في حالة اضطراب شديدة جداً ، والمشركون في حالة نشاط عجيب، وصار الموقف مأساوياً

🌱سمع خالد بن الوليد الرسول صلى الله عليه وسلم ينادي، فانطلق إلى المنطقة التي فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم وحاصرها، وبدأت الفرقة التي حول الرسول عليه الصلاة والسلام تقاتل قتالاً شديداً

🌱 تسعة ضد فرقة كاملة من الفرسان، والرسول صلى الله عليه وسلم يشجعهم ويقول: (من يردهم عنا وله الجنة -أو يقول-: من يردهم عنا وهو رفيقي في الجنة).

🌱فتقدم أنصاري وقاتل قتالاً شديداً حتى استشهد رضي الله عنه وأرضاه، ثم تقدم الثاني ثم الثالث ثم الرابع ثم الخامس ثم السادس، ثم تقدم سابعهم عمارة بن يزيد بن السكن رضي الله عنه وأرضاه، وكل هؤلاء السبعة من الأنصار، فقاتل عمارة قتالاً شديداً حتى أصيب رضي الله عنه وأرضاه، فسقط على الأرض، واقترب من رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى وضع رأسه على قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم، واستشهد وخده ملتصق بقدم الحبيب صلى الله عليه وسلم.

🌱وتأثر الرسول عليه الصلاة والسلام في هذا الموقف، قال: (ما أنصفنا أصحابنا)، تقدم الأنصار الواحد تلو الآخر، ولم يتقدم طلحة بن عبيد الله وسعد بن أبي وقاص ، فأثار هذا الموقف حمية طلحة بن عبيد الله وسعد بن أبي وقاص فقاما يقاتلان قتالاً شديداً، لكن ماذا يعمل اثنان وسط هذه المجموعة الضخمة من المشركين؟

〰🌸🍃〰🌸🍃〰


🌷همسات الأوابين🌷
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

الساعة الآن 03:14 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
Powered & Developed By Advanced Technology