ملتقى قطرات العلم النسائي
 
 

الـــمـــصـــحـــــف الـــجـــامـــع
مـــصـــحـــــف آيـــــات
موقع الدرر السنية للبحث عن تحقيق حديث

العودة   ملتقى قطرات العلم النسائي > ::الملتقى العام:: > ملتقى القرآن وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-11-2018, 12:37 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي الجزء الثالث عشر


••┈┈┈●•••❁❁🔹❁❁•••●┈┈┈••
📚بـســم الله الــرحمــن الــرحيــــم📚

•┈┈┈••✦✿✦••┈┈┈•
●•• خلاصة اﻷجزاء ●••
🌿 الجزء الثالث عشر 🌴
•┈┈┈••✦✿✦••┈┈┈•

🔹مواصلة لقصة يوسف وذكر مجيء إخوته إليه، وطلبه إتيانهم بأخ لهم من أبيهم،لحَِكٍم بالغة،
📍 منها: زيادة البلاء على يعقوب، ورفعة منزلته عند الله بهذا.

🔹وصية يعقوب لبنيه بعدم الدخول من باب واحد بسبب كثرتهم، ففيه أن توقي أسباب العين لا يذمشرعا
📌بشرط ألا يقع في ذلك مبالغة.

🔹دخول إخوة يوسف عليه، وقصة فقدان صواع الملك، وكيف احتال يوسف حيلة شرعية ﻷخذ أخيه الشقيق!

🔹حديث مؤثر عن صبر يعقوب عليه السلام ،وحسن ظنه بالله فمع تغير كل شيء حوله إلا أن حسن ظنه بالله لم يتزعزع قط، فكان الفرج بعد ذلك،
💭.. قال قتادة رحمه الله :لم ينزل بيعقوب بلاء قط إلا أتى حسن ظنه بالله من ورائه.

🔹أثر العلم بالله، وبأسمائه وصفاته في تلقي أقدار الله المؤلمة بحسن الظنبالله :
﴿ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴾ [ يوسف: 86.]

🔹 لخص يوسف العبادات التي أوصلته إلى هذه المكانة،
فذكر: التقوى والصبر فحققها تنل الفوز العظيم: ﴿ إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ﴾ [يوسف: 90]
📍وفيها إشارة إلى أن هذين الأمرين: التقوى والصبر هما أعظم ما يواجه به حسد الحسود.

🔹 بعد هذا الصبر من يوسف والبلاء العظيم، والتمكين في الأرض لم ينسه ذلك اللهج بشكر الله والاعتراف بنعمه، وإشعار والديه بالفضل، وسؤال الله الموت على الإسلام.

🔹 أين اﻹخوة المتقاطعين عن موقف يوسف مع إخوته؟
والذي طبقه نبينا ﷺ يوم فتح مكة مع المعادين له من عشيرته.

ِ🔹 ختمت السورة بذكر آيات الله في الكون، وإرسال الرسل، ونوهت إلى أخذ العبرة من قصص القرآن، وأنها ليست مجرد قصص عابرة!
🔹🔷🔹🔷🔹
🔷سورة الرعد :
👈🏻مدنية
👈🏻من مقاصدها : بيان حقيقة القوة و القدرة الإلهية و مظاهرها ، و إثبات الوعد و الوعيد و سنة الله فى التغيير و التبديل .

🔹- بدأت سورة الرعد بالحديث عن الكون ودلالته على عظمة الله جل جلاله في ثلاث آيات متتاليات يمتلئ القلب لها هيبة وإجلال ثم تذكير بوجوب إفراد هذا الرب العظيم بالعبادة، ثم عودة إلى ذكر آياته العظام في الآفاق واﻷنفس.

🔹في قوله تعالى: ﴿وَلَوْ أَنَّ قُرْآنًا سُيِّرَتْ بِهِ الْجِبَالُ أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الْأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتَىٰ ۗ بَلْ لِلَّهِ الْأَمْرُ جَمِيعًا ۗ﴾ [الرعد: 31 ،]
يا له من حديث مدهش عن أثر القرآن على القلوب التي تتدبره، وتعيش معه!

🔹- ذكرت عشر صفات في هذه اﻵيات:
﴿أَفَمَنْ يَعْلَمُ أَنَّمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمَىٰ ۚ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَاب ِ ❁ الَّذِينَ يُوفُونَ بِعَهْدِ اللَّهِ وَلَا يَنْقُضُونَ الْمِيثَاق َ ❁وَالَّذِينَ يَصِلُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ وَيَخَافُونَ سُوءَ الْحِسَابِ ❁ وَالَّذِينَ صَبَرُوا ابْتِغَاءَ وَجْهِ رَبِّهِمْ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً وَيَدْرَءُونَ بِالْحَسَنَةِ السَّيِّئَةَ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عُقْبَى الدَّارِ ❁جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ ۖ وَالْمَلَائِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كُلِّ بَابٍ ﴾ [الرعد: 19 - 23 ]
📍من استجمعها كان جزاؤه جنات النعيم.
🔹🔷🔹🔷🔹
🔷سورة إبراهيم :
👈🏻مكية
👈🏻بيان وظيفة الرسل و حرصهم على إخراج الناس من ظلمات الشرك إلى نور التوحيد، فى مقابل إعراض أقوامهم ، تثبيتا للنبى صلى الله عليه و سلم و توعدا للظالمين.

🔹 تستهل سورة إبراهيم بقصة موسى ورسل الله إلى قومهم وكيف توكلوا وصبروا على ما أوذوا، فانتصروا.

🔹 ذكر مشهد من مشاهد القيامة المهيبة، وكيف أن الشيطان يتبرأ من أتباعه!
📌فاحذر أن يغرك الشيطان هنا، ﻷنك إن اتبعته فسيتربأ منك هناك.
ُ
🔹ضرب أمثلة للكلمة الطيبة والكلمة الخبيثة، ثم تعداد بعض نعم الله على الإنسان فهل شكرناها؟؟

🔹 في قدوم إبراهيم لمكة قصص رائعة من التوكل وتعظيم الله تعالى.

🔹 في ختام "إبراهيم" ذكر مصير الظالمين وحال المجرمين يوم تبدل الأرض غير الأرض والسموات، فويل للظالمين من ذلك اليوم العظيم!

••┈┈┈●•••❁❁❁❁❁•••●┈┈┈••

●•• وصل اللهم وبارك على النبي محمد ﷺ وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً ●••
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-11-2018, 12:39 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي


🌅 *كونى من أهل القرآن*

🔖 *الجزء الثالث عشر - [ سورة يوسف / الرعد / إبراهيم ]*

🔮 *تدبر آية*

1⃣ *(يَا بَنِي اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ وَأَخِيهِ وَلا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الكَافِرُونَ (87)* سورة يوسف


🕯 ( ولا تيأسوا من روح الله) (لا تقنطوا من رحمة الله). الروح القرآنية روحٌ متفائلة لا تعرف اليأس والتشاؤم.
✏️/ وليد العاصمي

🕯 المؤمنون ما داموا مؤمنين لا ييأسون من روح الله وهذه السورة تضمنت ذكر المستيئسين وأن الفرح جاءهم بعد ذلك لئلا ييأس المؤمن تأمل كيف خُتمت السورة : " حتى إذا ( استيئس ) الرسل وظنوا أنهم كذبوا جاءهم نصرنا "
✏️/ حمزة الكناني

🕯 ( ولاتيأسوا من روح الله ) ( لاتقنطوا من رحمة الله ) بناء الإيجابية وغرس التفاؤل في الآخرين ، من صفات الكرماء والعظماء
✏️ / عايض المطيري

🕯 [ إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون ] المؤمن مهما ضاقت عليه، لديه يقين أن هنالك ركن قوي يسند إليه ضعفه ، ويرجو رحمته وغوثه
✏️/ مها العنزي

🕯 اليأس لا يَسْكن قلبا تعلّق بربه . ✏️/ إبراهيم العقيل.

🕯 عندما يستمد المسلم تفاءله من إيمانه بالله، فلن تؤثر فيه تقلبات الأحداث، تأمل قول يعقوب في محنته (إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون)
✏️ / ناصر العمر

🕯﴿ ولا تيأسوا من رَوْح الله ﴾ رغم كل أنواع البلاء ، ورغم اختفاء السعادة من حياته ، إلا أن سعادة ( اليقين ) في قلبه ما زالت تغمره وتحدوه ."
✏️ / حاتم المالكي

🕯 في القرآن الكريم ما يبعث على التفاؤل : ﴿ لا تقنطوا ﴾ ﴿ ولا تيأسوا ﴾ ﴿ ولا تهِنوا ﴾ ﴿ ولا تحزنوا ﴾
فتفاءلوا يا أهل القرآن .
✏️/ عبد الرحمن الجرمان

🕯 ﴿ولا تيئسوا من روح الله﴾ ؛ فإن فرجه قريب، ولطفه عاجل، وتيسيره حاصل، وكرمه عظيم، ورحمته واسعه، وفضله كبير .
✏️/ تأملات قرآنية

🕯 شدة البلاء وتراكمه وطوله لا يقطع حسن الظن بالله ولا يجلب اليأس، فقدَ يعقوب أحب ابنائه وتبعه الآخر ثم فقد بصره ثم قال (لا تيأسوا من روح الله)
✏️/ عبد العزيزالطريفي
〰〰〰〰〰〰〰〰
💫 *العمل باﻵية*
🌈 إياك و اليأس و عليك بحسن الظن و اليقين فى فرج الله تعالى ، مهما كنت فى أصعب الظروف عليك السعى و اﻹجتهاد مع حسن الظن بالله تعالى
➖➖➖➖➖➖➖➖

2⃣ *( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (28)* سورة الرعد

🕯 ذكر الله انشراح، ومن كان مع الله استراح.
✏️ / نوال العيد

🕯 قد يضيق صدرك ويحاصرك الحزن ويعصف بك القلق ولا مخرج لك ، إلا ذكـر الله : ( أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ )
✏️/ عايض المطيري


🕯 "الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله" تطيب وتركن إلى جانب الله وتسكن عند ذكره وترضى به مولى ونصيراً
✏️ ابن_كثير

🕯 حراسة الخواطر وعسكرته ( بذكر الله ) تصونه من باب جهاد نفسي قد يستنزف إيمانه ! اذكر الله إذا طرقت الخواطر المهلكة ..!
✏️ / عبدالله المهيلان

🕯 كن قارئاً للقرآن .. فقارئ القرآن لا يشكو هماً ولا غماً ولا ضيقاً ولا ضجرا .. وقلبه مطمئن ..
✏️/ نايف الفيصل

🕯 " أَلاَ بذكر الله تَطْمَئنُّ القلوب " القلب بلا ذكر.. خائف .. حزين .. مشتت .
✏️/ نايف الفيصل

🕯 الذكر زاد القلب كالطعام زاد البدن
✏️ / الشيخ عبد العزيز الطريفي

🕯 كثرة ذكر الله تُكسب القلوب صلاحًا ونورًا وقوة وثباتًا، فما أسعد قلوب الذاكرين والذاكرات.
✏️./ تأملات قرآنية
〰〰〰〰〰〰〰〰
💫 *العمل باﻵية*
🌈 استفتحى يومك بذكر الله تعالى تتنزل عليك السكينة و الطمأنينة
🌈 إذا كنت تعانى من الخوف أو القلق فأكثرى من ذكر الله تعالى يطمئن قلبك
🌈 لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله
🌈 أفضل الذكر القرآن
➖➖➖➖➖➖➖➖

3⃣ *( وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُم لَئِنْ شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ (7)* سورة إبراهيم

🕯 (لئن شكرتم لأزيدنكم) يشمل ذلك : شكر الطاعات ، فمن شكر الله على الطاعات زاده الله (أعمالاً صالحات)
✏️/عقيل الشمري

🕯 (لئن شكرتم ﻷزيدنكم) لن يشكر النعمة إﻻ من (يراقب نعم الله) فلنراقب النعم
✏️/ عقيل الشمري

🕯 إذا اشتغلت بشكر النعمة، قيدها الله لك، وثبتها لك، وزادك من نعمه ﴿ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ﴾
✏️ / نوال البخيت

🕯 وعدﷻ بالزيادة في الخير ثلاثا المهتدين﴿ويزيد الله الذين اهتدوا هدى﴾ والشاكرين﴿لئن شكرتم لأزيدنكم﴾
والمحسنين ﴿سنزيد المحسنين﴾
✏️/ روائع القران

🕯-( لئن شكرتم لأزيدنكم) يستنبط من الآية : نقص النعمة سببه قلة الشكر
✏️/ د. عقيل الشمري

🕯 العطاء مقرون بالشكر ، فكلما زاد الشكر ؛ زاد العطاء .
✏️ ./ روائع القرآن

🕯 ‏"وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم" والشكر: هو اعتراف القلب بنعم الله والثناء على الله بها وصرفها في مرضاة الله تعالى. وكفر النعمة ضد ذلك.
✏️/ تفسير السعدى
〰〰〰〰〰〰〰
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-11-2018, 12:41 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي


#جعلناه_نورا
#رمضان _١٤٣٨
#حصاد_التدبر
#الجزء_الثالث_عشر

1. [ وما أبرئ نفسي ] أعلى درجات الصدق، أن تبدأ بإلقاء اللائمة على نفسك قبل أن تتهم غيرك.

2. (فلما كلمه قال إنك اليوم لدينا مكين).. الدعاة المصلِحون شخصيات مخلصة ومبهرة ومقنعة، لذا يحرص المفسدون في كل عصر على الحيلولة بينهم وبين الوصول لصُنّاع القرار.

3. الابتلاء أول درجة في سُلَّم التمكين ، لذا قال الله بعد ذكر إلقاء يوسف في الجب وبيعه بثمن بخس: (وكذلك مكَّنا ليوسف).

4. (فأرسل معنا أخانا) ( إن ابنك سرق ) عندما كانت لهم مصلحة قالوا: ( أخانا )، وعندما انتهت قالوا: ( ابنك )، فتغيرت لغة الخطاب بتغير المصلحة!

5. قال يعقوب: (وأخاف أن يأكله الذئب) فغاب عنه ابنه، ولما قال: (فالله خير حافظا) عاد إليه.. احذر كلماتك وراقب ألفاظك!

6. (وما أغني عنكم من الله من شيء): أعلن عجزك أمام أولادك حتى يتعلقوا بالله وحده، ولا يعتمدوا في كل شيء عليك.

7. (إني أنا أخوك فلا تبتئس): وجود الأخ يذهب البؤس ويعين على نوائب الدهر ويبرد حرارة القلب .. من فوائد الأخوة.

8. [ كذلك كدنا ليوسف ] عندما يكيد لك الخلق بغير الحق ، فانتظر كيد الله بهم، فالجزاء من جنس العمل.

9. (كذلك كدنا ليوسف): صبر على كيد إخوته، فكاد الله له.

10. ﴿ قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل فأسرها يوسف في نفسه ولم يبدها لهم ﴾ أحيانا يكون الصمت أبلغ من كثير من الكلام.

11. (فأسرها يوسف في نفسه)، فكما قيل: صدرو الأحرار قبور الأسرار.

12. ( فأسرها يوسف في نفسه ولم يبدها لهم): رحم الله امرءًا كتم سرًا، وتنازل عن حق؛ ليؤلِّف القلوب وينزع الأضغان.

13. (فأسرها يوسف في نفسه): احمل الكلمات الموجعة، وضعها تحت ثرى الذاكرة، وادفنها في قبر النسيان.

14. (فأسرها يوسف في نفسه ولم يبدها لهم!) ليست الصراحة ممدوحة على الدوام، فالمداراة مطلوبة أحيانا تأليفا للقلوب أو اتقاء للشرور.

15. التغافل من أخلاق العظماء، وتدبَّر: (فَأَسَرَّهَا يُوسُفُ فِي نَفْسِهِ وَلَمْ يُبْدِهَا لَهُم)

16. (وابيضت عيناه من الحزن): ابيضت عينا يعقوب ولم تبيض عينا يوسف، فهل عرفت الفارق بيني وبينك يا بني!

17. [ قال إنما اشكو بثي وحزني الى الله ] بعض أوجاعك لايفهمها البشر، وليس بمقدور أحد منها تخفيفها.

18. ( قال إنما أشكو بثِّي وحزني إلى الله ) لاتبث شكواك ، إلا للقادر على كشف بلواك!!

19. الأولياء يلتمسون الفرج عند اشتداد الابتلاء، فشيخ كبير يوصي أبناءه بعد أن كفّ بصره من الحزن على أبنائه الثلاثة: (ولاتيأسوا من روح الله}

20. ﴿ فأوفِ لنا الكيل وتصدق علينا ﴾ قال ابن الجوزي: مـن تـأمّل ذلَّ إخوة يـوسف ؛ عـرف شؤم الزلل!

21. وتلك الأيام نداولها بين الناس! الأيدي التي ألقت يوسف في الجب هي نفس الأيدي التي امتدت إليه تسأله: ﴿وتصدَّقْ علينا﴾

22. الكريم لا يُكثر عتاب من يحب بل يعذره: ﴿ قال هل علمتم ما فعلتم بيوسف وأخيه إذ أنتم (جاهلون) ﴾؛ فنسب محاولة قتلهم له إلى الجهل!

23. خلاصة (أحسن القصص: سورة يوسف) وأهم دروسها في عشر كلمات: (إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين).

24. (إنه من يتق ويصبر) تعليل لجملة (منَّ الله علينا)، فبسبب التقوى والصبر منَّ الله عليهم.

25. على الواعظ أن يغتنم الفرصة لإلقاء الموعظة، وهي عند تأثر السامع وانفعاله كما فعل ذلك يوسف حين قال: (إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين)

26. [ قال لاتثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم ] من أتاك نادما معتذرا ، فلا تكثر عليه اللوم، يكفيه ما به من ندم.

27. ﴿ قال لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم﴾ النفوس الكبيرة تتسامى على الجراح، وتتناسى الآلام، وتغفر زلات الكرام.

28. ﴿ إني لأجدُ ريح يوسف ﴾ لم يقل: أشم أو أحس دلالة على يقينه وثقته، فللفرج رائحة لا يجدها إلا المتفائلون.

29. (إن ربي لطيف لما يشاء): لا يلمح لطفه إلا من نظر في حكمته، وأيقن أن قضاءه كله خير.

30. (من بعد أن نزغ الشيطان بيني وبين إخوتي) وصف محاولات قتلههم له بأنها نزغات شيطان! نفوس كبيرة.

31. (تَوفَني مُسلِماً و أَلْحقني بالصّالحين ) هـذه أسمى أمنيات الأنبياء، ومع هذا لا تخطر ببال كثير من الخلق!

32. (توفني مسلما وألحقني بالصالحين) دعوة يوسف عليه السلام بعد أن تربع عرش مصر وملك خزائنها، دلالة على الزهد في الملك، والشوق إلى لقاء الرب، وإيثار الآخرة.

33. ﴿حتى إذا استيأس الرسل وظنوا أنهم قد كُذبوا جاءهم نصرنا﴾ لا يوجد أداة عطف بين (كُذِّبوا) و (جاءهم) إشارة إلىنزول النصر فورا ، وبلا تريث أو تأخير.

34. ﴿يدبر اﻷمر﴾: أي أمر، مهما كان عظيما أو حقيرا، سيدبره الله، ويسخِّر لك مِنْ مخلوقاته من يقضي حاجتك، ويفتح لك اﻷبواب المغلقة.

35. ﴿ وإن ربك لذو مغفرة للناس على ظلمهم ﴾: قال ابن عباس: أرجى آية في القرآن، قول الله (وإن ربك لذو مغفرة للناس على ظلمهم).
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-11-2018, 12:43 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي




36. (وكل شيء عنده بمقدار): خطوات حياتك مرسومة بأدق مما تتصور، ولحكمة بالغة لا يبصرها إلا أصحاب البصائر لا الأبصار.

37. (وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ لِلنَّاسِ عَلَى ظُلْمِهِمْ): علت المغفرة على الظُّلم، فالظلم يتطلب العقاب، ولكن رحمة الله لم تُعامِل الظالم بما يستحق، لأن رحمتة سبقتْ غضبه.

38. {وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ لِلنَّاسِ عَلَى ظُلْمِهِمْ وَإِنَّ رَبَّكَ لَشَدِيدُ الْعِقَابِ }: قال ابن كثير: قرن هذا الحكم بأنه شديد العقاب، ليعتدل الرجاء والخوف.

39. (له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه): أنت في موكب حفظ إلهي وحراسة ملائكية خاصة، فلا تقلق!

40. (له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه): قال الألوسي: فوائد الحفظة للأعمال أن العبد إذا علم أن الملائكة عليهم السلام يحضرونه ويحصون عليه أعماله، كان أقرب إلى الحذر عن ارتكاب المعاصي، كمن يكون بين يدي أناس أجِلّاء من خُدّام الملك، مُوَكَّلين عليه، فإنه لا يكاد يحاول معصيةً بينهم.

41. ﴿ إِنَّ اللهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ ﴾: كلنا يشكو أحوال الأمة، وينسى أنه إنما من أسباب الغُمَّة، فلو تغير لتغيرنا.

42. قال ابن الجوزي: ومتى رأيت تكديرًا في حال، فاذكر نعمة ما شكرت، أو زلة قد فُعِلت، قد قال الله عز وجل: {إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ).

43. (ويسبح الرعدبحمده): نظام كوني بأكمله يسبِّح الله،فكن جزءا من هذا النظام. كان عبد الله بن الزبير إذا سمع صوت الرعد ترك الحديث: وقال: (سبحان من يسبح الرعد بحمده، والملائكة من خيفته).

44. (وظلالهم بالغدو والآصال): ظلال ساجدة، وأجساد جاحدة قال مجاهد: «ظل المؤمن يسجد طوعا وهو طائع، وظل الكافر يسجد طوعا وهو كارِه»..

45. العمل الصالح هو الذي يبقى أثره في الأرض ما دام نفعه للناس باقيا: (وأما ماينفع الناس فيمكث في الأرض)

46. اصنع في حياتك ما ينفع الناس بعد موتك: (وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض).

47. (فأما الزبد فيذهب جفاء): ولو انخدعت به الجماهير، وانجرفت معه زمنا طويلا، سيبقى الزبد عند الله زبدا.

48. (أَنْزَلَ مِنَ السَّماءِ مَاءً فَسالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِها فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَداً رابِياً):

قال القرطبي: ضرب مثلا للحق والباطل، فشبَّه الكفر بالزبد الذي يعلو الماء، فإنه يضمحل ويعلق بجنبات الأودية، وتدفعه الرياح، فكذلك يذهب الكفر ويضمحل.

49. {وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ}: أبشِروا: قال ابن كثير: يجمع بينهم وبين أحبابهم فيها من الآباء والأهلين والأبناء، ممن هو صالح لدخول الجنة من المؤمنين؛ لتقر أعينهم بهم، حتى إنه ترفع درجة الأدنى إلى درجة الأعلى، من غير تنقيص لذلك الأعلى عن درجته، بل امتنانا من الله وإحسانا.

50. ‏﴿جنات عدن التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم﴾: هو اللقاء الذي لا فراق بعده، ونهر الحب الذي لا ارتواء منه، وإلقاء أوجاع الفراق إلى غير رجعة.

51. ‏﴿ ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم﴾: تأمل هذه الإيماءة اللطيفة إلى شرط الصلاح عند اختيار الزوج، وكيف أن بركة هذا الاختيار تمتد إلى جنات الخلود.

52. (والملائكة يدخلون عليهم من كل باب): كناية عن كثرة دخول الملائكة عليهم بحيث لا يخلو باب من أبواب قصورهم لا تدخل منه ملائكة، فهو دخولٌ من أماكن كثيرة، ومتكرر كذلك في أزمان كثيرة، وكثرة الأبواب دليل على كثرة الملائكة، فما دخلوا من كل باب إلا لأن كل باب مشغول بطائفة من الملائكة، مما يضاعف سرور المؤمنين.

53. ( والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم): الأعمال كلها لابد أن تكون خالصة لوجه الله حتى الصبر، فبعض الصبر يكون لمجرد ألا يُشمِت الأعداء، ، وبعض التجلد حتى يُقال شجاع.

54. ﴿سَلامٌ عَلَيكُم بِما صَبَرتُم فنعم عُقبَى الدّارِ﴾ : اذكروا أن هذا التكريم لم تكونوا لتنالوه لولا صبركم، فاعرفوا قيمة البلاء إن صاحبه الصبر.

55. ﴿ أَلاَ بذكر الله تَطْمَئنُّ القلوب﴾: قلب بلا ذكر هو قلب خائف مضطرب حزين تائه.

56. ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ): وَالذِّكرُ فيه حياةٌ للْقُلُوب كما ... تَحْيا البلاد إذا ما جاءها المطَرُ

57. ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ): قال ابن عون: ذِكْرُ الناسِ داءٌ، وذكْرُ الله دواءٌ. قال الذهبي معلِّقا: إي والله، فالعجبُ منا ومن جهلنا كيف ندعُ الدواء ونقتحمُ الداء؟!

58. عندما يعترضك أمر فيضطرب قلبك حتى ينخلع؛ فانتبه إلى سلاح الذي أمدك به من خلقك، واستعمله في الحال: (ألا بذكر الله تطمئن القلوب)

59. (أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت): قال ابن جزي: أي حفيظ رقيب على عمل كل أحد، والخبر محذوف تقديره: أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت أحق أن يعبد أم غيره؟ ويدل على ذلك قوله: (وجعلوا لله شركاء قُلْ سَمُّوهُمْ)

60. (أو تحُل قريبا من دارهم) حلول الكوارث قريبا من بلادنا إنذار رباني لإصلاح قلوبنا وأحوالنا.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-11-2018, 12:45 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي




61. ﴿أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنْقُصُها مِنْ أَطْرافِها﴾: والخطاب لمشركي مكة، ومن كان على شاكلتهم في الكفر والضلال في كل زمان، والمراد بالأرض هنا: أرض الكفار والظالمين، سينقصها الله بانتشار الإسلام، فالآية بشارة للمؤمنين، وإنذارٌ للكافرين.

62. ﴿الله الذي له مافي السماوات وما في الارض﴾: فكيف تقف على باب غيره؟! وتلتمس النجدة من فقير مثلك؟!

63. ﴿وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ ﴾: تعرفوا على لغة الشباب اليوم أيها الدعاة، فجيل اليوم غير أجيالكم، وإلا لم يقع البيان فوقعوا في حبائل الشيطان.a

64. ﴿وذكرهم بأيام الله ﴾: ليس المقصود أيام الأسبوع بل المقصود تذكيرهم بالنعم والنقم التي حلت بالأمم السابقة كي تكون لهم عبرة.

65. ﴿وذكرهم بأيام الله﴾: التاريح دورات مكرورة، فمن عرف الماضي فهم الحاضر والمستقبل.

66. ﴿ويستحيون نساءكم ﴾: ليس من الحياء؛ بل من الحياة؛ أي يتركونهن على قيد الحياة ولا يقتلونهن كقتلهم الصبيان.

67. ﴿لئن شكرتم لأزيدنكم ﴾ يشمل شكر النعم الدنيوية والأخروية، فيدخل فيه شكر الطاعات، فمن شكر الله على الطاعات زاده الله أعمالاً صالحات.

68. أي نعمة تخشى عليها أن تفقدها أحدث لها شكرا، وأبشر بوعد الله: (لئن شكرتم لأزيدنّكم).. أنفق من المال وسيزداد، ومن الصحة وستقوى.

69. : ﴿لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُم﴾: ألا تعرف نعمة الله عليك إلا عند فقدها، وقد قيل: الصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراه إلا المرضى.

70. ﴿فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ فِي أَفْواهِهِمْ﴾: إما أنهم ردوا أيديهم في أفواه أنفسهم غيظا من الرسل كعض الأنامل من الغيظ، أو استهزاء وضحكا، كمن غلبه الضحك فوضع يده على فمه، وإما أنهم ردوا أيديهم في أفواه الأنبياء تسكيتا لهم، وردا لقولهم، فاصبر أخي الداعية!

71. ﴿لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُم﴾: الشكر يسمَّى الجالب والحافظ، لأنه جالب للنعم المفقودة، وحافظ للنعم الموجودة.

72. ﴿ فاطر السماوات والأرض ﴾ : قال ابن عباس: لم أكن أعرف معنى فاطر حتى تخاصم أعرابيان في بئر لأي منهما تعود، فقال أحدهما: أنا فطرتها أي بدأتها!

73. ﴿يدعوكم ليغفر لكم من ذنوبكم ﴾ : إذا أخطأت في حق بشر، فيحرص على ألا يراك أو يقابلك، وأما الله فمع أنك كثير الخطأ في حقه إلا أنه يناديك ليغفر عنك.

74. ﴿ وعلى الله فـليتوكل المؤمنون ﴾ كلما زاد الإيمان كان التوكل أكمل.

75. ﴿وَعَلَى الله فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ﴾: هل تعرف ما هو أكمل أنواع أنواعالتوكل؟! قال السعدي: واعلم أن الرسل عليهم الصلاة والسلام توكلهم في أعلى المطالب وأشرف المراتب، وهو التوكل على الله في إقامة دينه ونصره وهداية عبيده وإزالة الضلال عنهم، وهذا أكمل ما يكون من التوكل.

76. ﴿لنخرجنكم من أرضنا﴾: طرد الدعاة من بلادهم عادة قديمة جرت سابقا على الأنبياء والمرسلين، وتسري على أتباعهم من المؤمنين إلى يوم الدين.

77. ﴿لنخرجنكم من (أرضنا)﴾: يرى الطغاة أن الأرض ملكٌ لهم، وأنهم إنما يتفضلون على غيرهم بأن سمحوا لهم بالإقامة فيها.

78. ﴿ويأتيه الموت من كل مكان﴾: قال الضحاك: «يأتيه الموت من كل مكان وناحية، حتى من إبهام رجليه»، وهذا عذاب نفسي رهيب بالرعب يفوق العذاب الحسي.

79. ﴿وَبَرَزُوا لِلَّهِ جَمِيعاً ﴾: كانوا يخفون فواحشهم ويظنون أنها تخفى على الله، فإذا كان يوم القيامة انكشفوا، وإنما ذكر بلفظ الماضي لتحقق وقوعه.

80. ﴿إنا كنا لكم تبعا فهل أنتم مغنون عنا﴾: أسوأ حماقة يرتكبها إنسان أن يتبع شخصا لا فكرة، وأفرادا لا منهجا.

81. ﴿وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ﴾: لم خطب إبليس في أهل النار؟! ليزيدهم حزنا إلى حزنهم، وحسرة إلى حسرتهم، فهذه الخطبة جزء من عذاب أهل النار.

82. ﴿وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ﴾: قال الألوسي: وحكى الله تعالى عنه ما سيقوله في ذلك الوقت ليكون تنبيها للسامعين، وحثا لهم على النظر في عاقبتهم، والاستعداد لما لا بد منه، وأن يتصوروا ذلك المقام الذي يقول فيه الشيطان ما يقول، فيخافوا ويعملوا ما ينفعهم هناك.

83. الهداية كنز متوفر بين يديك اليوم، فاحرص عليه قبل أن يحال غدا بينك وبينه: ﴿قالوا لو هدانا الله لهديناكم﴾.

84. الصبر اليوم على الطاعات أو عن المعاصي هو خيار من خياراتك، أما غدا فلن ينفعك صبر ولا جزع: ﴿سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص﴾.

85. ﴿ تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا﴾: كلماتك الطيبة ثمرتها مؤكدة ولو بعد حين، فلا تستعجل ثمرة دعوتك وأثر كلامك.

86. الثبات على الحق في الدنيا علامة مبكِّرة على ثبات صاحبه في الآخرة، وتأمل: ﴿ يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ﴾

87. ﴿سخر لكم﴾ ﴿سخر لكم﴾ ﴿سخر لكم﴾ كل شيء مسخر لك يا ابن آدم، فأي كرامةهذه الكرامة، وهل يُقابل إكرام الرحمن بالعصيان والسير في ركاب الشيطان؟!

التعديل الأخير تم بواسطة أم حذيفة ; 03-11-2018 الساعة 12:46 AM
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-11-2018, 12:47 AM
أم حذيفة أم حذيفة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم الحديث
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,096
افتراضي


88. ﴿وإن تعُدوا نعمة اللهِ لا تُحصُوها﴾: إن عجزت عن إحصاء نعم الله، فكيف تزعم أنك شكرتها؟!

89. ﴿ وَآتَاكُم مِّن (كل) ما سألتموه﴾: الإجابة أكيدة! قال ابن حجر: «كل داع يستجاب له لكن تتنوع، الإجابة فتارة تقع بعين ما دعا به، وتارة بِعوَضه».

90. ﴿وإن تَعدوا ( نعمة ) الله لا تُحصوها ﴾: سين: كيف نعُدُّ نعمة واحدة؟! جيم: النعمة الواحدة مشتملة على آلاف النعم. قال ابن القيم: «ويكفي أن النَّفَس من أدنى نعمه التي لا يكادون يعدونها، وهو أربعة وعشرون ألف نفَس في كل يوم وليلة، فلله على العبد في النفس خاصة أربعة وعشرون ألف نعمة كل يوم وليلة، دع ما عدا ذلك من أصناف نِعَمِه على العبد».

91. ﴿رب اجعل هذا البلد آمنا واجنبني وبني أن نعبد الأصنام﴾: خاف خليل الرحمن من الكفر بعد الإسلام، وغيره لا يخاف؟!

92. ( رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي) كم يداوي هذا الدعاء فينا من أدواء! تهاوننا وتثاقلنا وتكاسلنا وتأخيرنا للصلاة، وخاصة صلاة الفجر.

93. ﴿الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق إن ربي لسميع الدعاء﴾: ظل طيلة عمره يدعو ربه بالولد، ولم ييأس إلى أن زاره الفرج.

94. ﴿ ربنا اغفر لي و لوالدي﴾ قال رسول:ﷺ: «إن الرجل لترفع درجته في الجنة فيقول: أنى لي هذا؟ فيقال: باستغفار ولدك لك». صحيح الجامع رقم: 1617

95. ﴿وَأَفْئِدَتُهُمْ هَواءٌ﴾: من باب التشبيه البليغ الذي حذفت فيه الأداة، والتقدير: وقلوبهم كالهواء في الخلو من الإدراك من شدة الهول.

96. ﴿وَأَفْئِدَتُهُمْ هَواءٌ﴾: قارن بين تجبر الظلمة اليوم وقسوتهم على المؤمنين وبين شخوص أبصارهم فلا تطرف من الرعب يوم القيامة، وخروج قلوبهم عن صدورهم حتى تبلغ الحناجر من شدة الهول والفزع.

97. ﴿مقرنين في الأصفاد﴾: جُمِعوا مع غيرهم في قيد وواحد، قد ضُمَّ كل قرين إلى من يشبهه في الكفر والفسوق والعصيان، فعابد الصنم مع عابد الصنم، وشارب الخمر مع شارب الخمر، والظالم مع الظالم، كما قال: ﴿احْشُرُوا الَّذِينَ ظَلَمُوا وَأَزْواجَهُمْ﴾.

98. ﴿(وترى) المجرمين يومئذ مقرنين في الأصفاد﴾ رؤية هؤلاء المجرمين مقصود غدا لشفاء صدور المؤمنين.

99. ﴿ سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ ﴾: وجعلت من قطران لأنه شديد الحرارة، فيؤلم الجلد الواقع عليه، فيعذَّبون بهذا اللباس قبل دخول النار، فيبدأ عذابهم مبكِّرا قبل دخولها.

100. ﴿وتغشى وُجُوهَهُمْ النار﴾: وقد ذكروا أن تخصيص الوجوه بالإحراق مع عمومه لسائر الأعضاء:

- لكونها أعزَّ الأعضاء الظاهرةِ وأشرفَها.

- ولأنها مجمعَ المشاعرِ والحواسّ التي خُلقت لإدراك الحق، وقد أعرضوا عن الحق، ولم يستعملوها في استقباله وتدبره، فعوقبوا فيها.

- أو لخلوُّها عن القطِران الذي يعذِّب الجسد، فذكر تعذيبها بالنار بدلا منه، ولعل تخلية الوجوه من القطِران ليتعارفوا عند انكشافِ ألسنة اللهب، ويتضاعف عذابُهم بالخزي على رءوس الأشهاد.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

الساعة الآن 02:41 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
Powered & Developed By Advanced Technology